5 أخطاء يرتكبها أصحاب المشاريع الصغيرة في مواقعهم الإلكترونية

5 أخطاء يرتكبها أصحاب المشاريع الصغيرة في مواقعهم الإلكترونية

نشر في البيع اون لاين

أصبح الجميع الآن أكثر إلماما بعالم المعلومات و بالمواقع الإلكترونية بدرجة أكبر من أي وقت مضى و أصبحوا كذلك معتادين على جميع الخيارات و الخدمات التي تسوقها أغلب الشركات عبر الإنترنت! هذه الميزة من شأنها أن تشجع و ترفع من عزيمة كل صاحب مشروع صغير ليعمل على تصميم مواقعه الإلكتروني بطريقة احترافية و حسن إدارتها و تنظيمها بهدف إرضاء العملاء و كسب ثقتهم و ولائهم.

فيما يلي سنقوم بذكر 5 أخطاء يرتكبها أصحاب المشاريع الصغيرة في مواقعهم الإلكترونية و مجموعة نصائح سهلة يمكنك تنفيذها بكل بساطة لجذب أكبر عدد من الزوار و العملاء المحتملين و دفعهم إلى شراء المنتجات أو الخدمات التي تقدمها من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بمشروعك الصغير.

الخطأ الأول : إنشاء موقع إلكتروني تقليدي

امتلاك موقع إلكتروني تقليدي هو خطوة جيدة للبدء في أي مشروع و لكن كن متأكدا أنه لن يجلب لك النتائج التي تريدها و تترقبها. اعمل على بناء و تصميم موقع إلكتروني يساعد المستخدمين على الحصول على تجربة تسوق سلسة و ممتعة.

يجب أن يعكس التصميم علامتك التجارية و جميع خدماتك أو منتجاتك بطريقة جذابة؛ إذ يعد عرض المنتجات و الأسعار و معلومات الاتصال بوضوح في الصفحة الرئيسية أمرا ضروريا هذا بالإضافة إلى عنوان المشروع و شعاره.

على الرغم من أهمية جمالية و عصرية التصميم، فإن الهدف الأساسي للموقع الإلكتروني لكل نشاط تجاري هو بدء و تيسيير المعاملات التجارية، لذا حاول كما ذكرنا عرض الأسعار بوضوح و حث العملاء على التسوق و الشراء.

الخطأ الثاني : كثرة المعلومات

بفضل الابتكارات و التطورات في تصميم المواقع الإلكترونية، أصبحت الشركات الصغيرة قادرة على الاستفادة من نماذج الاتصال و أزرار الحث على الشراء و حتى  برامج الدردشة الآلية! و لكن من المضر بنفس القدر تجميع كل شيء في صفحة واحدة لكون ذلك سيؤدي إلى إرباك المستخدم.

تجنب ازدحام الموقع الإلكتروني الخاص بك بالمعلومات لأنها ستجعل من الصعب التنقل فيه، و تجنب كذلك إضافة الكثير من العبارات التي تحث المستخدم على الشراء.

حاول قدر الإمكان الحفاظ على الموقع منظما و بسيطا في عين العملاء، بحيث يمكن للمستخدم التركيز على منتجاتك و خدماتك فقط.

الخطأ الثالث : التعامل مع تصميم الموقع الإلكتروني كفكرة ثانوية

حاول إضافة صور جذابة و نابضة بالحياة للمنتجات التي تبيعها أو لمتجرك ذاته بحيث تكون كفيلة لكسب اهتمام الحريف. فكر في كل التفاصيل الممكنة عند تصميم الموقع الإلكتروني الخاص بمشروعك مثل اللون و التخطيط و الطباعة، لأن ذلك لن يعكس من شخصية علامتك التجارية فقط، بل سيشجع العملاء على زيارة الموقع من جديد.

ستؤدي أي معلومة غير احترافية أو بعيدة عن محتوى العلامة التجارية أو وجود أي صفحة سيئة التصميم إلى دفع العملاء إلى مواقع أخرى.

الخطأ الرابع : الخوف من مفهوم تحسين محركات البحث

هناك قاعدة مهمة للغاية يجب أن تضعها دائما صوبك : إذا لم تتمكن محركات البحث من العثور على موقعك الإلكتروني، فلن يتمكن عملاؤك من العثور عليه.

لا تدع مفهوم تحسين محركات البحث يخيفك لكونك صاحب مشروع صغير. فمهما كان مدى جمال الموقع، تذكر دوما بأنك في عالم تنافسي و لابد من زيادة نسبة ظهوره بشكل جيد عبر الإنترنت (ملاحظة : حاول أن يكون اسم مشروعك قصيرا و أن يكون من السهل تذكر علامتك تجارية).

الخطأ الخامس : عدم الاهتمام بكيفية و خيارات دفع

تعادل نسبة تخلي المتسوقين عبر الإنترنت عن سلة التسوق الخاصة بهم %75.6 و هي نسبة مرتفعة للغاية؛ لذا من المهم أن تكون عمليات الدفع سهلة و سريعة كي يتمكن المشترون من اتمام خطوة الشراء بسلاسة و مباشرة من صفحة المنتج نفسه (سواء من خلال الهاتف الذكي أو الحاسوب أو اللوحة الرقمية) دون إعادة التوجيه إلى صفحة منفصلة أخرى.

يعد تضمين خيارات الدفع المتعددة و السماح لجميع بطاقات الائتمان الرئيسية و الأنظمة الأخرى (مثل PayPal و Apple Pay و Google Pay) أمرا لا بد منه لتبسيط عملية الدفع.